تسجيل إصابات جديدة ارتفاع عدد الأسرى المصابين بـ"كورونا" في سجن ريمون

ارتفع عدد الأسرى المصابين بفيروس كورونا إلى 8 إصابات في سجن ريمون، وذلك بعد ظهور نتائج فحوصات 21 أسيرًا صباح اليوم الخميس.

وأعلن مكتب اعلام الأسرى تسجيل 7 إصابات جديدة بفايروس كورونا بين صفوف الأسرى في قسم (4) في سجن ريمون، وبذلك ترتفع الإصابات في سجن "ريمون" إلى (8) إصابات.

 إضافة إلى مصابين سجن النقب البالغ عددهم 50 أسيرا مصابا جرى نقلهم إلى قسم (8) في سجن ريمون المخصص لعزل الأسرى المصابين بكورونا.

ولفت مكتب إعلام الأسرى إلى أن نسبة المخالطة للحالات المصابة في قسم 4 بسجن رامون كبيرة جدا، ونتائج الفحوصات لم تظهر كاملةً بعد، والتقديرات تفيد بإصابة القسم كاملاً.

وتتعمد إدارة سجون الاحتلال التنكيل بالأسرى بذريعة الوباء وتستخدمه كأداة لقمع الأسرى من خلال إهمال أوضاعهم وحرمانهم من وسائل الوقاية العامة كالمطهرات والمعقمات ومواد التنظيف والكمامات، مما يدفع الأسرى لشرائها على حسابهم الخاص، إضافة إلى عملية العزل المُضاعف التي يواجهها الأسرى. 

وبإعلان الإصابات الجديدة يرتفع العدد الإجمالي للأسرى المصابين بالفيروس إلى (198) أسيرًا منذ بداية انتشار الوباء، يقبعون في عدة سجون ومراكز توقيف، أعلاها سجلت في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي في سجن "جلبوع".

ويواصل الاحتلال اعتقال نحو 4200 أسير فلسطيني، منهم 700 مريض، بينهم 40 يعانون أمراضا مستعصية، وعشرة أسرى يعانون السرطان بدرجات متفاوتة، وفق إحصائيات رسمية.



عاجل

  • {{ n.title }}