بقيادة المتطرف "غليك".. عشرات المستوطنين يستأنفون اقتحام باحات الأقصى

استأنف عشرات المستوطنين اليوم الأحد، اقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك، بقيادة  الحاخام المتطرف "يهودا غليك"، وبمساندة قوات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك في الفترة الصباحية للاقتحامات اليومية.

 وأفادت مصادر مقدسية أن 38 مستوطنًا بينهم طلبة معاهد دينية متطرفة، اقتحموا باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية من جنود الاحتلال.

 ولفتت المصادر إلى أن اقتحامات المستوطنين تركزت في منطقة مصلى باب الرحمة والمنطقة الشرقية من المسجد الأقصى، وأدوا خلالها طقوسا دينية وتلمودية استفزازية.

وتأتي اقتحامات المستوطنين ضمن جولات دورية يقوم بها قطعان المستوطنين تهدف لتغيير الواقع في المدينة المقدسة والمسجد الأقصى المبارك.

وكانت قوات الاحتلال قد مددت للمستوطنين نصف ساعة إضافية ضمن اقتحامات الفترة المسائية، لتصبح ما بين الساعة 12:30 حتى الساعة 2:00 بدلاً من الساعة 1:30.

وكانت جماعات الهيكل قد طالبت قوات الاحتلال تشديد قبضتها والتصدي للمرابطين ومعاقبتهم وإبعادهم عن القدس، لافتة إلى ضرورة استغلال الدعم الأمريكي للمواقف الإسرائيلية والدفع باتجاه العديد من المشاريع التهويدية.

وحذر أكد رئيس الهيئة الإسلامية العليا في مدينة القدس المحتلة، وخطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري خطورة الطلب الذي تقدمت به الجماعات المتطرفة مؤخرا من حكومة الاحتلال لبناء مدرسة تلمودية في الساحة الشرقية للأقصى، بهدف وضع موطئ قدم فيها بعدما فشلوا في السيطرة على باب الرحمة وتحويله إلى كنيس.

ونبه الشيخ صبري الى أن الاحتلال يحاول سلب صلاحيات الأوقاف في الأقصى والسيطرة تدريجيا على المدينة المقدسة، مضيفا أن حرمان الفلسطينيين من الوصول إلى القدس يؤكد تعمدها عزل المدينة ومحاصرتها بالحواجز العسكرية وجدار الفصل والمستوطنات.

 ولفت صبري الى أن سياسة التقسيم الزماني والمكاني التي يحاول الاحتلال فرضها بدأت منذ عشرات السنوات لكن تصدي المقدسيين وأهل الداخل المحتل لذلك المخطط منع فرض سياسة الاحتلال على القدس.

وتتواصل الدعوات لعموم المسلمين في الداخل الفلسطيني المحتل وأهالي القدس ومن يستطيع الوصول للأقصى من سكان الضفة الغربية، إلى تكثيف شد الرحال نحو المسجد الأقصى المبارك وإعماره بالمصلين والمرابطين، إفشال لمخططات المستوطنين.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة ارتكاب قوات الاحتلال (1854) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر أكتوبر/تشرين أول الماضي.

ووثق التقرير (28) اعتداء على دور العبادة والمقدسات، فيما بلغ عدد المستوطنين المقتحمين للمسجد الأقصى (1057) مستوطنا، بحماية قوات الاحتلال.



عاجل

  • {{ n.title }}